السبت، 7 يونيو 2008

أم ضحكة جنان




عندما قررت اطلاق مدونة خاصة بي، فعلت ذلك دون أن أحدد ماذا سأكتب فيها، لأنني ببساطة أكتب كل يوم في الصحف المصرية وغير المصرية، أخبار، تقارير، حوارات، مقالات، كل أنواع الكتابة جربتها،ولازلت أجرب وأتعلم، وبعدما تركت المدونة لفترة خاوية على عروشها، قررت أن أعمرها بمقالاتي المنشورة في الصحافة، بصراحة شديدة لا يوجد وقت لكتابة رأي شخصي أو اعتراف خاص، أو ملاحظة لا أريد أن أنشرها في الجرائد والمجلات، بالتالي تحولت المدونة إلى "أرشيف خاص" أضع فيه مقالاتي المميزة – أو التي أعتبرها كذلك- بحيث أتمكن من الرجوع إليها في أي وقت، وأرسلها لمن أحب، و يتمكن الراغب في التعرف على أسلوبي في الكتابة من العثور عليها عبر المرور إلى "صحفي مصري" .

لكن الأمر لا يعني أنه لا توجد أفكار لتدوينات شخصية، في الواقع هي كثيرة، غير أن الوقت المتاح لكتابتها لم يأت
بعد، غير أن القاعدة أصبح لها إستثناء، عندما شعرت أننا تأخرت جدا في الكتابة عنها، هي التي تثير في نفسي سعادة لا حدود لها، كلما تطلعت لصورتها، وضحكتها المميزة، أو سمعت صوتها وهي تنادي علي بدلال تعرف جيدا رغم عمرها الذي لم يتجاوز الثلاث سنوات، كيف تستخدمه من أجل الاطاحة بمقاومتي وإجباري على تلبية كل طلباتها، هي "وش السعد" التي جاء معها الخير كله، الطفلة التي تمتلك ذكاء يبهرني، ويجعلني فخوراً بها الأن وبعد سنوات قليلة عندما تكبر وتثبت لي أنها ستكون أفضل مما أتمناه لها، هي التي تدفعني لعمل متواصل كي أوفر لها مستقبل أبيض في زمن انعدمت فيه الألوان، عن "جنة محمد عبد الرحمن" أتكلم، عن صورتها التي تميزها "ضحكة" لا تقارن، ولن أقتنع بغيرها، فهي بالنسبة غير قابلة للمنافسة، حتى وأنا اكتب عنها الان أجد صعوبة بالغة في انتقاء تعبيرات تناسب ما أحس به تجاهها، تعبيرات لم اكن قد استخدمتها من قبل طوال مشواري في بلاط صاحبة الجلالة.

حسناً .. يا جنة، أتمنى أن تظل تلك المدونة مفتوحة حتى تكبرين وتقرأين ما كتبت، وحتى ذلك الوقت أترك "ضحكتك" لكل قراء المدونة، حتى لا أكون أنانياً – أنا وماما- ونستمتع بها بمفردنا، يكفينا أنك معنا طوال الوقت، بالتالي لا مانع أبداً من اهداء وجهك الجميل للعالم ليعرفوا أن هناك على الأرض " جنة .. بجد" .

محمد عبد الرحمن

هناك 10 تعليقات:

أم جنة يقول...

هى فعلا وش السعد والهنا وحبيبة أمها وعمر باباها هى فعلا جنة بجد، حياتنا عمرنا ...حبنا لبعض زاد اكتر واكتر واكتر معاها كان اهم يوم فى تاريخنا يوم 11 سبتمبر عشان ده يوم جوزنا بس اليوم ده بالرغم من مكانته عندنا اصبح ينافسه ويتفوق عليه بجدارة يوم اخر هو صباح يوم 21 سبتمبر من كل عام لأنه يوم ميلاد جنة محمد عبد الرحمن ... ضحكتها بتهون علينا اى حاجة وكل حاجة ومستعدين نقدم عمرنا بكامل ارادتنا وبمنتهى السعادة ليطول عمرها ويحلو يارب قدرنا على رسم الضحكة على شفايفها طول عمرها يارب... بحبك يا نانا.

sara يقول...

كان ليا نصيب اني اكون اول واحدة ارد علي ابو وام صاحبة احلي ضحكة .. ربنا يخليهالك يارب ويجعلها دايما احسن جنة في حاتكوا وما يغيب ضحكتها من بيتكوا ابدا
وعقبال متيجي اختها أواخوها ..وتفتخروا بيهم .. وتفتخر جنا انها عندها ام واب بيحبوها كل الحب ده ..

غير معرف يقول...

يارب بارك فيها وابسط لها في الصحة والرزق والعلم والحياة
فانت ياجنه اجمل احساس في الكون

غير معرف يقول...

اعتقد ان سر النشاط بتاعك يا عبرحمن، هو بنتك الجميلةجنة، أنا عموما مأجل جوازي، ومستني، وانشاء الله تبقى تكتب معانا في المجلة قريب جدا، فمن شابه أباه فما ظلم.

زيزو

neroz يقول...

الله اكبر ...الله يحميها ويخليها ويكفيها شر عيون الناس ...ربنا بجد يخليكوا ليها وتكبر وتلاقي حبكم الجميل لها بيكبر معها اكيد هتفتخر بان لها اب وام مثلكم الله يقدركم علي تربيتها علي الاخلاق التي تتحلوا بها

Dina يقول...

اعتقد ان تميز ضحكة جنة نابع من كلامك الجميل اوى عنها و اعتقد كمان انها محظوظة جدا بيك و بمامتها .. هى فعلا بنوتة تتحب و تتحب اكتر من كلامك الرائع عنها ، ربنا يخليهالك و دايما تبقى جنتك انت و مامتها .

ام مليكة يقول...

هيييييييييييييييييييييه
اخيرا ياعمنا صوت البنت الحلوة دي صورة جديدة وفرجتنا على ضحكتها الحلوة دي، ما شاء الله زي القمر حاجة كده زي الكوكتيل بينك وبين هايدي حاسه اني شايفاكم انتوا الاتنين في نفس الوقت

فعلا عندكم حق البنات دول وش السعد والهنا والفرحة والجمال في كل بيت لهم طلة كده مختلفة وحضور غريب بيخليهم يعلموا في القلب ويزيدزا الفرحة في البيت

جميلة الصورة وصاحبة الصورة وياريت تصورها كل شهر 100 صورة عشان ارشيفها يبقى كبير ويبقى عندها ذكريات حلوة ومتقوليش مش فاضي عشان بعدين هتندم

غير معرف يقول...

rabena y7'alehalak de tganen w de7ketha 3asal !!!! heya ma7zoza eno 3andaha ab zy 7adretak rabena y7'aleko lba3d w mwafa2een:***** men ankel wiaam:)

غير معرف يقول...

جنة يا احلا ضحكة الله يحفظك ويخليك لأمك وأبوك ويخليكي لهم وتملي عليهم حياتهم ويرزقهم كمان باخ واختك ليك

ibrahim omar يقول...

ماشاء الله فعلا جميلة.. ربنا يحفظها ويحفظكم ليها
هي محظوظة جدا بوالد زيك يا أبو جنة :)